بسنت درست التجارة وعشقت الفن

بسنت درست التجارة وعشقت الفن

0 217

بسنت درست التجارة وعشقت الفن

موهبة شبابية جديدة تتميز بعالم الفن وتبهر كل من شاهدها باعمالها الفنية المميزة باستخدام الرصاص فى رسوماتها باحترافية لتجسيم روسماتها بالرغم من صغر سنها الا انها تمكنت من استحسان كل ما شاهد اعملها واشتركت فى العديد من المسابقات وحصلت على العديد من المراكز التى ساعدتها الى الوصول لدرجة تجعلها الاميز بين كل زملائها فى مجال الفن الراقىبسنت علاء عبد الغنى والتى تبلغ من العمر 19 عام والطالبة بالصف الخامس بمدرسة الزيتون الفنية المتقدمة ابنة محافظة القاهرة و والتى اتقنت حب الرسم لتكون واحده من اهم اصحاب المعرض الفنية الجميلة ظلت تنمى موهبتها وبدأت شهرتها تنتشر بين مدارس المحافظة وكلمات بسيطة تبرز عزيمة هذه الفتاة فى تحقيق الحلم الذى نشأ داخلها منذ الصغر وانعكس الحال عليها ومع مرور السنوات تمكنت من تنفيذ ماحلمت به من خلال اشتراكاتها فى العديد من المسابقات التابعة للمدرسة الخاصة بها حصولها على استحسان الجميع من ما شاهد لوحاتها الفنية وتقول ابى يساعدنى فى العديد من الرسومات ويحفظنى على الرسم وتنمية موهبتى ويشترى لى كل ما احتاجة من ادوات بشرط ان اكون على مستوى عالى فى الدراسة وامى دائما تحفظنى على التقدم على ان يكون ذلك لا يؤثر على مستويا العلمىواستكملت أن والدتها هى مثلها الأعلى فى الحياة، ومصدر الطاقة لها فى تكوين شخصيتها وتنمية موهبتها وشهرتها الواسعة وتلفت إلى أنها تستخدم اقلام الرصاص بالقلم الجاف والرصاص والفحم الابيض والفحم الاسود والألوان العاديه وأقلام الدمج فى رسوماتها وأنها تميل إلى رسم بورتريهات بالستخدام الرصاص حيث يذهب بها الى الخيال وتحاول من خلال المشاهدة ودراسة الابعاد جعلها اكثر دقة وتميز وهذا

ما يجعل

لوحاتها يميل الى انها 3D ولكنها تستخدم القلم الخشب العادى  فقط

وتختتم بسنت بحلم يكون ليا معرض باسمى واكون سبب فى تعليم الاطفال موهبة الرسم ودعمهم لبث روح الفن فيهما لانشاء جيل جديد متطور قادر على التعبير من خلال لماسات فنية جميلة تجعل المستقبل اجمل من بالوانهم المميزة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.